Skip Navigation Links
الرئيسية
من نحن
اتصل بنا
ارسل خبر
                 الأحد , 25 آب 2019 م
Skip Navigation Links
اخبار البلقاء
نبض الوطن
برلمانيات
رجال الوطن
اخبار المجتمع
عربي دولي
اخبار الرياضة
منوعات وفنون
واحة الايمان
اخبار البلقاء
الأربعاء , 12 حزيران , 2019 :: 3:42 م
التفاصيل الكاملة لمقتل شقيقين في البقعه

جبال البلقاء الاخباري: ما زال مسلسل حرب الشوارع والمشاجرات بجميع انواعها وبالاسلحة النارية الفتاكة مستمراعرضه حتى باتت ظاهرة اجتماعية مقلقة ومخيفة على الامن المجتمعي في بعض المناطق لانها تسبب الفوضى الامنية وسقوط ضحايا لا سيما في ظل استخدام مثل هذه الاسلحة عند قلوب متحجرة لا تعرف الرحمة ....هذه المشاجرات غالبا ما يكون فيها ضحايا لا دخل لهم في المشاجرة .

في هذه الجريمة ..الجناة تناسو الجيرة وما اوصى به الدين الحنيف من حق الجار على الجار فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت انه سيورثه ) اما الان فقد بات الكثير من قطاع المجتمع لم يعد يراعي حقوق الجار واصبح دمه مستباحا لاتفه الاسباب ومن هذه الاسباب.

الناطق الاعلامي لمديرية الامن العام

قال الناطق الاعلامي باسم الامن العام ان بلاغا ورد بتاريخ 15\5\2019 لشرطة محافظة البلقاء بوقوع مشاجرة استخدمت فيها الاسلحة النارية بين مجموعة من الاشخاص في منطقة مخيم البقعة على اثر خلافات حصلت بينهم ونتج عن المشاجرة اصابة اربعة اشخاص باعيرة نارية اسعفوا للمستشفى ما لبث اثنان منهم فارقا الحياة وبوشرت التحقيقيات في الحادثه .

وقال المصدر الامني ان اسباب المشاجرة غير معروفه حتى اللحظة مضيفا انه تم ارسال تعزيزات امنية الى المنطقة .

مشهد الحادثه 

صرخات تأتي من هناك وهناك اصوات الطلقات لا تتوقف فالرعب والقلق تسلل داخل قلوب الاطفال والنساء  والرجال الذين اسرعوا للاختباء داخل منازلهم خوفا على حياتهم وكأن هناك حربا قد نشبت بالمنطقة ولكن الحقيقة هي مشاجرة بين عائلتين بمنطقة البقعة التابعة لمحافظة البلقاء .

المشاجرة تجمع فيها رجال كثيرون من العائلتين هدف الجناة القضاء على العائلة الاخرى لسبب ليس منطقيا ولا مقنعا لسقوط مواطن دون ذنب قتيلا باعيرة نارية وكان منهم المصاب ومنهم من توفاه الله متأثرا باصابته .

اما  السبب وراء الجريمة هو اجبار اهل المغدورين بالبيع بالتسعيرة التي يحددها الجناة

البقعة بعد الجريمة

اثناء التجوال من سوق البقعة الذي حصل فيه الحادث شوهدت سيارات الشرطة متواجده امام منازل الجناة وفي السوق ايضا وكان الحزن مسيطرا على اهالي المنطقة حزنا على الضحايا الذين سقطوا بدم بارد وبدون ذنب ذنبهم الوحيد انهم يشعرون مع الفقراء ويبيعون باسعار مخفضه .

والدة الشباب الضحايا

قالت ام علاء والدموع تملأ عينيها:' لقد خسرت شابين لايعوضها ابدا انهم شباب خلوقين وملتزمين دينيا ومحبوبين من الجميع ويراعون الله في البيع والشراء ويرضون بالربح القليل عدا ان ابناءهم لا يغلقون بابا في وجه اخريريد مساعدة .

وعن الحادثه

قالت ام علاء بتاريخ 15 /5/ 2019 من يوم رمضان ذهب ابنائي لصلاة العصر في الجامع وعند خروجهم من الجامع تفاجأوا باشقاء الجناة وعددهم ويحملون الاسلحة الاتوماتيكية ( الرشاش) واخذوا يطلقون الرصاص باتجاه أبنائي وكان هدفهم القضاء على ابنائي وكان المنظر مرعبا ومخيفا وكان صوت الرصاص مدويا في الشارع ولم نستطع من كثافة الرصاص ان ننقل المصابين عن الارض وعندما شاهد الجناة وقوع ضحايا غارقين بدمائهم فروا هاربيين من موقع الحادثه .

واكدت ام علاء ان ابنها ابراهيم محمود محمد مناصره 22 عاما قد توفي متاثرا باصابتين وهو عريس متزوج منذ شهر واحد فقط وابنها صلاح محمود محمد مناصره 27 عاما توفي ايضا متاثرا باصابته وهو متزوج ولديه طفلان.

وطالبت  ام علاء وهي تبكي بحرقه مقتل ولديها باعدام الجناة جميعا لانهم قتلوا فلذة كبدي وحرقوا قلبها عليهم .

وتابعت:

 'صلاح ترك طفلين صغيرين يتيمين حرما من والدهم للابد قبل عيد الفطر المبارك وفرحة العيد للاطفال وهم في حضن والدهم واطفال ولدي صلاح حرموا من الحضن الحنون الدافئ للابد' . 
*نقلا عن موقع رم الاخباري

إرسال إلى صديق
التفاصيل الكاملة لمقتل شقيقين في البقعه'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء
التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
أضف تعليقا
الحقول المسبوقة بعلامة (*) هي حقول إجبارية.
* الإسم :  
البريد الإلكتروني :  
* نص التعليق :  
أرسل
2017 © جميع الحقوق محفوظة - موقع جبال البلقاء الاخباري

الموقع مرخص بموجب احكام قانون المطبوعات والنشر يمنع الاقتباس او اعادة النشر دون ذكر المصدر (جبال البلقاء الاخباري)،الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط.