Skip Navigation Links
الرئيسية
من نحن
اتصل بنا
ارسل خبر
                 الجمعة , 16 تشرين الثاني 2018 م
Skip Navigation Links
اخبار البلقاء
نبض الوطن
برلمانيات
رجال الوطن
اخبار المجتمع
عربي دولي
اخبار الرياضة
منوعات وفنون
واحة الايمان
الأمن: يونس قنديل مدع واختلق حادثة الاعتداء عليه بالاشتراك مع ابن شقيقته
منوعات وفنون
الخميس , 08 تشرين الثاني , 2018 :: 8:36 ص
ساعة سويسرية تحقق 4 ملايين دولار بمزاد علني

جبال البلقاء الاخبالري:-تطرح دار سوذبيز للمزادات ساعة فريدة من نوعها من طراز باتيك فيليب للبيع في مزاد الأسبوع المقبل متوقعة أن تجلب ما بين مليونين وأربعة ملايين دولار.

الوقت من ذهب .. حكمة قديمة وشهيرة.. لكنها تتجسد فعليا من خلال هذه الساعة الفريدة من نوعها والتي ستطرحها دار سوذبيز للمزادات الأسبوع المقبل للبيع في مزاد يقام في جنيف متوقعة أن تجلب ما بين مليونين وأربعة ملايين دولار.

ويرجع تاريخ صناعة ساعة باتيك فيليب السويسرية الفاخرة إلى عام 1952 وبيعت بعد أربع سنوات من صناعتها.

وتقول سوذبيز إن المالك الأصلي للساعة والتي تم نقش أول حرفين من اسمه على ظهرها ربما يكون تلقاها كهدية بمناسبة عيد ميلاده الحادي والعشرين لكن لم يتم تحديد هويته.

واشتري المالك الحالي هذه الساعة التي يطلق عليها أسبري عام 2006 بمبلغ قياسي في ذلك الوقت بلغ 2.2 مليون فرنك سويسري (أي ما يوازي 2.21 مليون دولار الآن) .

وتوقع سام هاينس مدير القسم الدولي للساعات في سوذبيز أن تلقى الساعة أسبرى إقبالا من مشترين آسيويين موضحا أن أكبر عملاء الدار المهتمين بالساعات من قارة آسيا.

وتتميز ساعة أسبري بسوار من الجلد بني اللون ويمكنها، إلى جانب الميزات العادية للساعات، إظهار أطوار القمر.

إرسال إلى صديق
ساعة سويسرية تحقق 4 ملايين دولار بمزاد علني'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء
التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
أضف تعليقا
الحقول المسبوقة بعلامة (*) هي حقول إجبارية.
* الإسم :  
البريد الإلكتروني :  
* نص التعليق :  
أرسل
2017 © جميع الحقوق محفوظة - موقع جبال البلقاء الاخباري

الموقع مرخص بموجب احكام قانون المطبوعات والنشر يمنع الاقتباس او اعادة النشر دون ذكر المصدر (جبال البلقاء الاخباري)،الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط.